Skip to main content

العلاج بمضخة الأنسولين

Insulin Pump Therapy

ما هي مضخة الأنسولين وكيف تعمل؟

مضخة الأنسولين جهاز الكتروني صغير بحجم الهاتف الجوال بحيث يسهل حملها على الحزام، أو في الجيب، أو تثبيتها بحمّالة الصدر . تساعدك مضخة الأنسولين وتساعد الطاقم الطبي الذي يتابع حالتك من خلال أداء عمل شبيه بوظيفة البنكرياس السليم وتوصيل الأنسولين الأساسي إلى الجسم من خلال توصيل كميات قليلة من الأنسولين سريع المفعول خلال النهار والليل. وبذلك، يكون هذا الجهاز غير مرئي للآخرين ويؤمّن لك علاجًا غير ظاهر .

تقوم المضخة بأداء عمل شبيه بوظيفة البنكرياس السليم: من خلال الحقن الأساسي للأنسولين تحت الجلد، تعوّض المضخة عن الحاجة إلى حقنات متكرّرة من خلال توصيل جرعات دقيقة من الأنسولين سريع المفعول على مدار الساعة في اليوم بكمية تتطابق بشكل كبير مع احتياجات جسمك.

HOW DOES AN INSULIN PUMP WORK?

معدّل الضخ الأساسي:

يساعد معدّل الأنسولين الأساسي المبرمج والمؤلّف من كميات قليلة من الأنسولين يتم ضخّها على مدار الساعة (24/7) على إنتاج أنسولين مستمرّ للجسم كما لو كان البنكرياس يقوم بوظيفيته طبيعيًا (خارج أوقات تناول الطعام). يحدّد طبيبك المختصّ هذا المعدّل المبرمج استنادًا إلى احتياجاتك الشخصية فقط. ويمكن تعديل معدّل الضخّ الأساسي بحسب احتياجاتك اليومية المحدّدة، فيمكن مثلًا إيقاف الضخ / تقليصه لمدّة معيّنة، وهذا ما لا يوفّره حقن الأنسولين بالطريقة التقليدية.

جرعة الأنسولين المنفردة:

يمكن توصيل كمية إضافية من الأنسولين "عند الحاجة" إمّا مقابل وجبة الطعام التي تنوي تناولها وإمّا لتصحيح ارتفاع سكّري الدم. تكون مضخّات الأنسولين مزوّدة بوظائف لاحتساب الجرعة المنفردة لتساعدك على احتساب جرعة الأنسولين المنفردة استنادًا إلى إعدادات يحدّدها مسبقًا طبيبك المختص استنادًا إلى احتياجاتك المحدّدة أيضًا

ما هي فوائد العلاج بمضخّة الأنسولين وكيف يساعدني هذا العلاج على التحكّم بمستويات الجلوكوز بشكل أفضل؟

لعلاج بمضخة الانسولين فوائد طبية متعددة أفضل من العلاج بالحقن اليومي المتعدّد، مثل:1,2

  • تحكّم أفضل بالسكر الهيموغلوبيني (HbA1c)
  • تراجع حالات هبوط سكّر الدم
  • تراجع معدّل التقلبات في مستويات السكري

يساعدك هذا العلاج على التحكّم بشكل أفضل بجرعة الأنسولين وتعديلها، وتحديدًا عند تناول الطعام، ما يساعد بالتالي على التحكّم بمستويات الجلوكوز بشكل أفضل.

وتوفّر لك مضخة الأنسولين MiniMed® 640G الفوائد التالية بفضل القدرة على التحكّم بالجرعة وتعديلها:

  • سهولة في احتساب الجرعة: احتساب حاجتك من الأنسولين عملية معقّدة تتداخل فيها عدّة اعتبارات . في مضخة الأنسولين MiniMed 640G، تساعدك خاصية ®Bolus Wizard المدمجة على احتساب الجرعة بشكل دقيق استنادًا إلى كمية الأنسولين الموجودة أساسًا في الجسم، ومستويات السكري الحالية، وكمية الكربوهيدرات التي ستتناولها وإعدادت الأنسولين الشخصية الخاصة بك.
  • مرونة أكبر : يمكن تعديل مضخة MiniMed 640G بشكل فوري لممارسة التمارين الرياضية أو خلال المرض أو لتوصيل جرعات منفردة صغيرة مقابل وجبات الطعام أو الوجبات الخفيفة. ويمكن إجراء هذا التعديل بكبسة زرّ. وتتميّز المضخّة كذلك بخيار توصيل الجرعة الأساسية لفترة مؤقتة إمّا لخفض أو زيادة الجرعة الأساسية بما يتناسب مع احتياجاتك المؤقتة، وهذا الخيار يُستخدم مثلًا عند ممارسة الرياضة أو خلال المرض.
  • راحة أكبر: تؤمّن لك مضخة MiniMed® 640G راحة إضافية من خلال جهاز قياس سكري الدم متّصل بها لاسلكيًا. يرسل هذا الجهاز قِيم سكّري الدم إلى المضخّة، ما يتيح احتساب الجرعة المنفردة بشكل دقيق في خاصية ®Bolus Wizard وتوصيل جرعات الأنسولين بشكل انسيابي غير ظاهر.

نظام العلاج بالمضخة: كيف يتمّ إدخال الأنسولين إلى الجسم؟

Insulin pump components

تتضمّن مضخّة الأنسولين (1) قسمًا يحتوي على قارورة (2) فيها أنسولين. من هذه القارورة، يتمّ حقن الأنسولين في الجسم من خلال مجموعة حقن (3). يتم إدخال أداة التشريب إلى الجسم بواسطة جهاز إدخال (4) ويتم الحقن من خلال أنبوب صغير مرن يُسمى القنيّة ويُثبّت تحت الجلد مباشرة. تتّصل أداة التشريب بالقوارير من خلال أنبوب صغير يمكن بسهولة فصله عن الجسم وإعادة وصله عندما تريد. وهذا ملائم في عدّة حالات، مثلًا إذا كنت تريد أن تسبح، أو تستحمّ، أو تمارس الرياضة.

عناصر العلاج بمضخة الأنسولين

صُمّمت كافة مجموعات الحقن والقوارير في ®MiniMed لتعمل معًا كنظام ضخّ من خلال جهاز وسيط مصمّم لتثبيت أكثر أمانًا من التوصيل الاعتيادي. : يتألّف الجزء الرئيسي من هذا النظام من

1. مضخة الأنسولين

جهاز طبي صغير ومتين يتألف من:

- أزرار لبرمجة الأنسولين
- شاشة LCD ملوّنة لمشاهدة خطوات البرمجة
- قسم لوضع بطارية واحدة من نوع AA قلوية
- قسم لوضع قارورة الأنسولين

2. القارورة

عبوّة صغيرة بلاستيكية تحتوي على الأنسولين ويتمّ تثبيتها وقفلها في مضخّة الأنسولين. تكون قوارير MiniMed® مزوّدة بصمّام (قطعة زرقاء في أعلى القارورة تتمّ إزالتها قبل إدخال القارورة في المضخة) لتسهيل سحب الأنسولين من الزجاجة إلى داخل القارورة. تتّسع القارورة لـ 300 وحدة من الأنسولين ويتمّ استبدالها مرّة كلّ أسبوعين عند استبدال أداة التشريب. انظر أدناه. صُمّمت قوارير ®MiniMed لتسهيل عمليّة إعادة ملئها.

3. أداة التشريب

تتضمّن أداة التشريب أنبوبًا نحيلًا يمتدّ من القارورة إلى مكان الحقن على الجلد. يتم إدخال القنيّة بواسطة إبرة صغيرة تتمّ إزالتها بعد التثبيت. ويتم تثبيت القنيّة في أماكن (مواضع) على الجسم شبيهة بأماكن حقن الأنسولين بالطريقة التقليدية. يتمّ تغيير أداة التشريب كلّ يومين أو ثلاثة.

مجموعات الحقن ®MiniMed متوفّرة بمجموعة واسعة من المواصفات (نوع القنيّة، الطول، درجة الميل) لتتمكّن من اختيار أداة التشريب المناسبة التي تمنحك الراحة والحماية .

4. جهاز إدخال أداة التشريب

توضع أداة التشريب في جهاز الإدخال وبكبسة زرّ بسيطة يتمّ إدخال أداة التشريب بسرعة وسهولة ومن دون ألم.

هل مضخة الأنسولين مناسبة لك؟

قد تكون مضخّة الأنسولين مفيدة لكثير من الأشخاض المتعايشين مع السكري من النوع الأول فيما هم لا يعلمون فوائدها. بشكل عام، إذا كان أي من هذه الحالات ينطبق عليهم، سيفيدهم تحسين تحكّمهم بالمرض بواسطة مضخة أنسولين:

  • الخوف من الأبر
  • صعوبة في التحكّم بارتفاع السكّري أو هبوطه
  • الخوف من حالات هبوط سكّري الدم وخصوصًا أثناء الليل
  • خروج السكّر الهيموغلوميني عن معدّلاته المستهدفة
  • ضعف الانتباه لحالات هبوط سكّري الدم
  • مخاوف من حصول مضاعفات على المدى الطويل
  • البحث عن راحة ومرونة أفضل في الحياة اليومية

استشر طبيبك المختصّ عن العلاج بمضخّة الأنسولين وما إذا كان هذا العلاج مناسبًا لك.

1ج. بيكاب وأ. ساتون، الهبوط الحادّ في سكري الدم والتحكّم بمستويات السكّري في الدم في حالات السكري من النوع الأول: تحليل تجميعي لحقنات الأنسولين اليومية مقارنًة بحقن الأنسولين بشكل مستمرّ تحت الجلد، مجلّة Diabetic Medicine، 200:25، 765-774.

2ر. برجنستال، و. تمبورلاين، أ. أهمان، ج. بيوز، ج. دايلي، س. دايفس، ك. جويس، ب. بيركنز، ج. ويلش، س. ويلي، م. وود؛ دراسة ستار 3.  دراسة العلاج بمضخّة مزوّدة بجهاز استشعار لخفض السكر التراكمي A1C: نتائج من المرحلة المستمرّة لستة أشهر.  مجلة Diabetes Care.  نوفمبر 2011؛ 34 (11):2403-5. الرمز الرقمي المرجعي: 10.2337/dc11-1248. إصدار الكتروني 20 سبتمبر 2011.

*ت. لاي، ج. نيكولاس، أ.ريتيراس وآخرون، تراجع حالات هبوط سكّري الدم الحادّ في العلاج بمضخّة الأنسولين المزوّدة بجهاز استشعار وخاصية الإيقاف التلقائي للضخّ لدى المرضى المتعايشين مع السكري من النوع الأول (ملخّص) مجلة Diabetes ، 2013؛ 62 (الملحق 1): 228-OR 228-OR